من أجل النهوض بالقطاع السياحي في الجزائر

أكد وزير السياحة والصناعة التقليدية السيد ياسين حمادي اليوم السبت  خلال اللقاء الوطني لإطارات قطاع السياحة  على عزم الدولة على النهوض بقطاع السياحة لتحقيق قفزة عالية لبيئة سياحية متنوعة. 

كما شدد على ضرورة بذل كل الجهود المسفرة عن تحقيق الرؤية الشاملة التي يتطلع إليها رئيس الجمهورية,مبرزا أهمية هذا القطاع وتدارك النقائص من أجل المضي قدما نحو تجسيد مخطط لعمل الحكومة في هذه الأخيرة.

ومن جهة أخرى سلطة مؤسسة صحف الشلف الضوء على هذا الموضوع بالنزول للشارع الجزائري وصبر آراء المواطنين.

حيث قال المدعو أ. محمد « أن السياحة في الجزائر تفتقر للترويج عبر مواقع التواصل الاجتماعي لأنها تعتبر الوسيلة الأكبر للترويج لعاداتنا وتقاليدنا و مناطقنا المختلفة بالجزائر

.كما أضاف المدعو م.رحيم « الجزائر بلد تختلف من منطقة إلى أخرى وأرى أن ما تقوم به الدولة من تطوير في مجال السياحة هو بحد ذاته نقلة نوعية ليرى العالم أن هذا البلد الإفريقي يحمل ميزات لا توجد ببلد آخر في إفريقيا.

لتضيف المدعوة ب.صليحة » أن بلدنا مميز ومتطور وأمن يصلح لأن يستقطب العدد الأكبر من السياح وذلك نظرا لما يحمله من خصائص تجعله الرقم واحد في إفريقيا » كما أضافت يجب قائلة:أنه يجب علينا نحن أولا أن نزور ونتجول بكل ربوع الوطن ونروج لذلك على مواقع التواصل الإجتماعي بدلا من الذهاب ‘لى خارج الوطن.

ومنه جدد السيد حمادي على أهمية اطلاق منصة رقمية لمسارات الجزائر السياحية والتي تم تصنيفها للترويج بالمنتجات السياحية وتضم 380 مسارا و 1147 موقعا سياحيا على المستوى الوطني ,مذكرا أيضا بالإجراءات التي تم اتخاذها لتسهيل الحصول على التأشيرة بالنسبة للسياح الأجانب

أميرة بوبشة